parallax background

خطوات ذكية نحو مجتمع أخضر
العازل الحراري من سولر,
الحل النهائي لمشاكل الطاقة.

 

الجودة والمزايا

تعد النوافذ عنصراً لا غنى عنه في أي مبنى أو منزل للحصول على الإضاءة والاستمتاع بالمناظر الطبيعية، ومع ذلك فإن كثرة تعرضها لأشعة الشمس قد يجعلك تشعر بعدم الراحة بكل تأكيد. فقد تتسبب في تلف كافة الأثاث والستائر والتصميمات الداخلية القيّمة التي تعشقها ما لم يتم حمايتها من الأشعة فوق البنفسجية؛ ولذا فإن الخيار الأمثل دائماً لتحقيق ذلك يتمثل في الحصول على منتجات الحماية والمزايا من "سولر جارد" في أسرع وقت ممكن.


 
وفر الحماية لأسرتك والأشياء الثمينة لديك

سيوفر العازل الحراري الحماية من أشعة الشمس بتقنية النانو المتقدمة من "سولر جارد" الحمايةَ لك ولكافة متعلقاتك الشخصية من الأشعة فوق البنفسجية بنسبة 99%، كما يساعدك في تقليل درجة الحرارة الداخلية عن طريق انعكاس موجات الحرارة، بالإضافة إلى أنه يساعدك في توفير الطاقة. ويتضمن العازل الحراري للنوافذ من "سولر جارد" رغوة البولي يوريثان 285 أو أكثر، مما يجعله الحل المثالي لحماية بشرتك من تهديد سرطان الجلد.

العازل الحراري للنوافذ الموفر للطاقة

يعكس العازل الحراري للنوافذ من "سولر جارد" قدراً كبيراً من الطاقة الشمسية ويمتص جزءاً آخر من الطاقة أيضاً، وهو ما ينتج عنه انخفاض مقدار الإشعاعات الشمسية النافذة إلى داخل الغرفة بشكل كبير، وستجد مردوداً جيداً مقابل الأموال التي دفعتها في هذا العازل من خلال تقليل استهلاك الطاقة في تبريد الأجزاء الداخلية، كما يساعدك أيضاً في توفير نفقات تشغيل المرافق بنسبة 30%.

إن تقليل درجة الحرارة ولو بدرجات بسيطة فقط قد يقلل من تكاليف التبريد أثناء فترات الذروة في منتصف اليوم في فصل الصيف، كما أنه يقلل الأحمال على أجهزة تكييف الهواء بدرجة تكفي لفصل آلية التبريد. وعلاوة على المزايا المرتبطة بتوفير الطاقة، يمكن للعازل الحراري الخاص بالنوافذ زيادة الحماية الحرارية وتقليل الوهج، مع التصدي للإشعاعات فوق البنفسجية بنسبة 99%، والتي تمثل السبب الرئيسي وراء تغير لون الأشياء الثمينة لديك.

العازل الحراري للنوافذ الموفر للطاقة

تُنقَل الطاقة الشمسية أو تنفذ عبر النوافذ من خلال الموجات تحت الحمراء، ويجري تحويل الطاقة المشعة إلى حرارة عندما تلامس الأشخاص أو الأجسام. فإذا ما قمنا بمنع نقل هذه الطاقة، فحينئذٍ لن تتحول إلى حرارة، لأنها لن تلامس جسم ما. تجدر الإشارة إلى أن العازل الحراري للنوافذ يوقف عملية نقل هذه الطاقة عن طريقة انعكاسها مرة أخرى.

تمثل عملية النفاذ (الإرسال) بصفة أساسية النسبة المئوية للطاقة الشمسية (الأشعة فوق البنفسجية + الضوء المرئي + الأشعة تحت الحمراء القريبة) التي يمكن مرورها من خلال النافذة. أما الانعكاس، فيمثل نسبة الطاقة الشمسية المنعكسة إلى المصدر مرة أخرى، ويعبر عنها بالنسبة المئوية. ويمثل الامتصاص النسبة المئوية للطاقة الشمسية الممتصة إلى نسبة إجمالي الطاقة الشمسية.

ومع تركيب العازل الحراري للنوافذ للحماية من أشعة الشمس في الجزء الداخلي للنافذة، تتغير النسب بشكل مذهل، مع حدوث زيادة في الطاقة المنعكسة ومعدل الامتصاص.

يتوافق ذلك مع حدوث انخفاض في حرارة الشمس النافذة إلى داخل الغرفة أو السيارة. تؤثر خصائص العازل الحراري للنوافذ بشكل مذهل على كيفية تغيير النفاذ (الإرسال) والانعكاس والامتصاص وطبيعة تغييرها.